3 مكملات غذائية أثبتت أنها قد تحد من خطر الإصابة بأمراض القلب

متابعات – لجين برهوم –

يمكن للمكملات الغذائية أن تضمن حصول الشخص على جميع الفيتامينات والمعادن والمواد المغذية التي يحتاجها، ولكن ما الذي يجب أن تتناوله إذا كنت تريد الحفاظ على صحة قلبك؟.

يزعم تقرير نُشر في مجلة Methodist DeBakey Cardiovascular، أن أحماض أوميغا 3 الدهنية وأنزيم coenzyme Q10 وخميرة الأرز الأحمر، يمكن أن تساعد في الحفاظ على صحة قلبك.

الأحماض الدهنية أوميغا -3

كشف معدو الدراسة المنشورة في عام 2019، أن هناك “أدلة دامغة” تفيد بأن أحماض أوميغا 3 الدهنية قد تفيد القلب.

ونظرت أولى الدراسات التي تمت مراجعتها، في استرات الأحماض الدهنية أوميغا 3 (O3AEE). وهذه نسخة موصوفة من أحماض أوميغا 3 الدهنية ومعتمدة من إدارة الغذاء والدواء لعلاج ارتفاع نسبة الدهون الثلاثية.

ووجد الباحثون أن O3AEE أدى إلى انخفاض خطر الإصابة بالنوبات القلبية بنسبة 28%، وانخفاض خطر الوفاة من النوبات القلبية بنسبة 50%، وانخفاض خطر الإصابة بأمراض القلب التاجية بنسبة 17%.

وفي التجربة الثانية، انخفض معدل الوفيات بأمراض القلب والأوعية الدموية بنسبة 19%.

وفي التجربة الثالثة، كان هناك انخفاض بنسبة 24% في مشاكل القلب والأوعية الدموية الرئيسية.

أنزيم Q10

هناك دليل قوي لصالح الإنزيم المساعد Q10 في علاج قصور القلب الاحتقاني، لا سيما في تجربة Q-SYMBIO.

وخلال التجربة التي استمرت عامين، أعطي المشاركون 100 ملغ من الإنزيم المساعد Q10 ثلاث مرات في اليوم.

وبعد عامين، أبلغ عن النتائج على أنها “رائعة”، وكانت المشاكل القلبية العكسية الرئيسية في المجموعة المعالجة أقل بنسبة 43%، مقارنة بمجموعة الدواء الوهمي.

خميرة الأرز الأحمر

يعد ارتفاع الكوليسترول السبب الرئيسي للنوبات القلبية، ويوجد مكمل واحد يمكن أن يخفض نسبة الكوليسترول المرتفع، هو خميرة الأرز الأحمر، التي تحتوي على مادة تسمى موناكولين K.

وعند استخدام موناكولين K يوميا، يمكن أن يقل الكوليسترول الضار LDL بنسبة 15 إلى 25% في غضون ستة إلى ثمانية أسابيع. ويمكنه أيضا خفض الكوليسترول بمقدار مماثل.

ومن المهم ملاحظة أن المكملات ليست هي الطريقة الوحيدة للحفاظ على صحة قلبك.

يُعد التدخين أحد الأسباب الرئيسية لأمراض القلب والأوعية الدموية، لذا فإن التوقف عن التدخين هو أهم شيء يمكنك القيام به لتحسين صحة قلبك، كما تنصح مؤسسة القلب البريطانية (BHF). كما يعتبر النشاط البدني المنتظم والأكل الصحي أفضل طريقة للحفاظ على الصحة الجيدة.

المصدر: إكسبريس

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.