ما هو الكولاجين وكيف يمكن لهذا المكمّل أن يقوي الجلد والعظام والمفاصل؟

يروج المشاهير بشكل واسع لمكملات الكولاجين كمفتاح لبشرتهم الناعمة. لكن الكولاجين لا يستخدم فقط للحصول على توهج ندي، بل إنه مهم أيضا للعظام والمفاصل.

والكولاجين هو البروتين الرئيسي في الأنسجة الهيكلية والضامة في أجسامنا، بما في ذلك الجلد والعظام والعضلات والأربطة والأوتار. ويعطي هيكله الليفي هذه الأجزاء من الجسم شكلها وقوتها.

وهناك أربعة أنواع رئيسية من الكولاجين:

-النوع الأول هو الأكثر شيوعا: يوجد في الجلد والعظام والأسنان والأوتار والأربطة.

-النوع الثاني: في الغضروف.

-النوع الثالث: موجود في الجلد والعضلات والأوعية الدموية.

-النوع الرابع: يوجد في الأغشية القاعدية، وهي طبقات من الخلايا تحيط بجميع أنسجة الجسم.

وتشمل مصادر الغذاء التي تحتوي على أعلى مستويات من الكولاجين عظام وجلد الأبقار والخنازير والأسماك. ولكن يمكن للجسم أيضا بناء الكولاجين نفسه من مصادر البروتين الأخرى، لذلك فإن نقص الكولاجين ليس شائعا بين البالغين الأصحاء.

مكملات الكولاجين

قد يرغب بعض الناس في زيادة تناول الكولاجين من خلال المكملات. ومع ذلك، من المهم ملاحظة أن معظم المكونات الأساسية لمكملات الكولاجين هي العظام والجلد من الحيوانات أو الأسماك، لذا فهي ليست مناسبة للنباتيين.

ويمكن شراء مكملات الكولاجين عبر الإنترنت أو من معظم متاجر الأطعمة الصحية، وهناك بعض الأنواع الرئيسية للاختيار من بينها:

-المساحيق والحبوب والمشروبات: تحتوي هذه عادة على ببتيدات الكولاجين أو الكولاجين المتحلل، وهو نوع من الكولاجين الذي يمتصه الجسم بسهولة.

-الكريمات أو المستحضرات: يزعم العديد من هذه المنتجات أنها تضيف الكولاجين إلى الجلد، أو تحفز إنتاج الكولاجين في الجلد. لكن جزيئات الكولاجين أكبر من أن تخترق حاجز الجلد، ما يجعل معظمها غير فعال.

-الجيلاتين: الجيلاتين مشتق من الكولاجين وقد يعمل على شد وتنعيم البشرة المتقدمة في السن، وبناء عظام أقوى، وتقوية الغضاريف.

هل تعمل مكملات الكولاجين؟

تشير بعض الأبحاث إلى أن مكملات الكولاجين التي تؤخذ عن طريق الفم قد تساعد في الحفاظ على الجلد متماسكا وممتلئا مع تقدم العمر، كما تقول نازانين سعيدي، أخصائية الأمراض الجلدية والأستاذ المساعد في جامعة جيفرسون.

وفي الوقت نفسه، يمكن لمكملات الجيلاتين التي تحتوي على فيتامين C أن تعزز إنتاج الكولاجين في الجسم.

وقد يساعد أيضا الأشخاص المصابين بهشاشة العظام، حيث أنه في دراسة صغيرة أجريت عام 2015، أظهرت النساء المصابات بهذه الحالة واللائي تناولن المكملات ألما أقل وتحسنا في وظيفة مفصل الركبة.

وإذا كنت تتناول مكمل الكولاجين، فاستهدف تناول 2.5 إلى 15 غراما يوميا. ولا يوجد دليل على أن أكثر من ذلك قد يفيد.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.