فوائد المانجو للبشرة

 

-دعم صحة الجلد:
تدعم ثمار المانجو صحة الجلد بشكلٍ عامٍ، إضافةً إلى أنّها تحمي البشرة من الأشعة الفوق بنفسجية؛ لاحتوائها على البيتا كاروتين ، والذي يحدّ بدوره من التفاعلات الضوئية والكيميائية في خلايا الجلد، ولا تقتصر فوائد ثمرة المانجو لهذا الحدّ؛ بل تتعدّاها لحماية البشرة من علامات تقدُّم السّن، وعلامات الشيخوخة المبكرة؛ لاحتوائها على مكوناتٍ تحمي من الأضرار التي تُسببها الأشعة الفوق بنفسجية ، كما تحتوي ثمار المانجو على مادة البوليفينول التي تحدّ من الإصابة بسرطان الجلد، إضافةً لاحتوائها على فيتامين أ، والذي يفيد البشرة المعرضة لظهور حب الشباب، ويخفّف من إفراز زيوت البشرة.
-ترميم الجلد التالف:
تحتوي ثمار المانجو على فيتامين ج، وفيتامين أ، اللذان يُعتبران من الفيتامينات الضرورية لصحة البشرة، وترميم الخلايا التالفة وإصلاحها، ويُساعد تناول ثمار المانجو وإدراجها ضمن نظامٍ غذائيٍ معتدلٍ على تقشير خلايا الجلد الميت، وتطهير المسام وفقاً لمعلوماتٍ بينها اختصاصي التغذية البيولوجية، كما تحتوي ثمار المانجو على عددٍ من الألياف التي تُطهّر الأمعاء من السموم المختزنة، والتي تنعكس آثارها على صحة الجلد بشكلٍ جيدٍ.
-الحدّ من علامات تقدّم السن:
يحتاج الجسم لكميةٍ كافيةٍ من فيتامين C؛ لدعم إنتاج الكولاجين الذي يُشكّل الدعامة الأولى لصحة البشرة وصحة الشعر على حدٍ سواءٍ، وتحتوي ثمار الأفوكادو على فيتامين C، الذي يُعزّز إنتاج الكولاجين، ويحارب ظهور التجاعيد وعلامات الشيخوخة، ويمنح الجلد المرونة والليونة، إضافةً إلى احتواء الأفوكادو على فيتامين أ الذي يقي البشرة من أشعة الشمس، ويزودها بمضادات الأكسدة الغنية، ويدعم نمو أنسجة الجسم حيثُ يُوفّر تناول كوبٍ من ثمرة المانجو يومياً احتياجات الجسم كاملةً، ويدعم أنسجة الجسم المختلفة بما فيها خلايا البشرة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.