على خلفية قفزة غير مسبوقة في وفيات كورونا.. ميركل تدعو لتشديد القيود

لجين برهوم – متابعات –

بقفزة قياسية غير مسبوقة، اقتربت حصيلة الوفيات الناجمة عن فيروس كورونا في ألمانيا خلال 24 ساعة من عتبة الـ600 حالة، وسط دعوات إلى فرض إغلاق شامل وصارم في عموم البلاد.

وأكد معهد روبرت كوخ الفدرالي للأمراض المعدية اليوم الأربعاء تسجيل 590 حالة وفاة إثر مضاعفات الفيروس التاجي، ما يحطم الرقم القياسي السابق (487 وفاة) الذي يعود إلى الثاني من ديسمبر الجاري، ويرفع إجمالي عدد الوفيات التي تسببت فيها العدوى بشكل مباشر أو غير مباشر في البلاد إلى 19932.

ورصد المعهد خلال آخر 24 ساعة 20815 إصابة جديدة بالفيروس الذي يسبب مرض “كوفيد-19″، ليصبح إجمالي عدد الإصابات التي تم تسجيلها في البلاد منذ بداية الجائحة مليونا و218524.

وعلى خلفية ارتفاع وتيرة تفشي كورونا في البلاد، تزايدت الدعوات بين المسؤولين والخبراء الطبيين إلى تشديد حالة الإغلاق الجزئي التي تم فرضها قبل خمسة أسابيع واستبداله بإغلاق شامل في عموم البلاد.

وأبدت المستشارة أنغيلا ميركل اليوم دعمها لتوصيات الأكاديمية الألمانية للعلوم (ليوبولدينا) بشأن ضرورة تشديد القيود على الحياة الاجتماعية خلال عطلة عيد الميلاد.

وتشمل هذه التوصيات الدعوة إلى إلغاء الدروس الحضورية في المدارس اعتبارا من 14 ديسمبر وتمديد عطلة عيد الميلاد المدرسية وإلزام الشركات بتعليق الأنشطة الحضورية ومواصلة عملها عن بعد بأكبر قدر ممكن.

وأعربت ميركل عن معارضتها للاقتراحات بشأن إعادة افتتاح الفنادق في عيد الميلاد ووافقت على التوصيات بإغلاق المحالات التجارية اعتبارا من عيد الميلاد وحتى 10 يناير.

المصدر: RT + دوتشيه فيليه

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.