فوائد زبدة الفستق للأطفال

-تعمل زبدة الفستق على تنشيط وزيادة النّمو الذّهني للطفل؛ بسبب احتوائها على الدّهون اللازمة لنمو الدماغ، وكذلك على تعزيز المهارات الإدراكيّة لديهم، وبالتّالي يتمتّع الطّفل بالذّكاء العالي، ممّا ينعكس ذلك إيجاباً على شخصيّة الطّفل والتّحصيل الدّراسي لديه.

-تحتوي زبدة الفستق على الأحماض الدّهنية غير المشبعة التي تساعد في المحافظة على صحة جسم الطّفل من خلال تخفيض نسبة الكولسترول الضارّ لديه، ولهذا تفيد زبدة الفستق في تعزيز وبناء جهاز مناعة الطفل؛ نتيجة مضادّات الأكسدة التي تحتويها وعدا عن الفيتامينات، والمعادن، والألياف، والبروتين اللازم لنمو الجسم، ويُنصح بتقديم زبدة الفستق للطفل من عمر السّنة والنصف، حيث يكون الجهاز الهضميّ لدى الطفل قويّاً في مرحلة العامين أو العامين ونصف، ونتيجة استقرار الاستجابات المناعية لديه، ولا ينصح بإطعامها للطفل الرّضيع في عمر الأربعة أشهر إلى عمر السّنة.

-وتعتبر مصدراً جيّداً لإمداد جسم الطّفل بالفيتامينات، والمعادن، وأحماض الأوميجا3 الدّهنية التي تتوفّر في لحوم الأسماك، فعوضاً عن السّمك يستطيع الطّفل تناول زبدة الفستق.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.