أسباب تنميل الأطراف المستمر

 

التنميل في الأطراف سواء بالأقدام أو بالأيدي يعد من الأعراض الشائعة للعديد من الظروف الصحية منها العصبي المرتبط بتلف الأعصاب و منها مجرد اضطرابات في الأعصاب الحسية ومن الجدير بالذكر أن التنميل يمكن له أن يكون عرضاً لمشكلة صحية خطيرة مثل الجلطة الدماغية، ولتحديد السبب الكامن وراء التنميل يقوم الطبيب باجراء العديد من الفحوصات الطبية المعقدة لتقييم وظائف الأعصاب،

أسباب تنميل الأطراف المستمر

عادةً ما يرتبط الشعور بالتنميل بتلف الأعصاب أو ضغط واقع على الأعصاب نتيجة طريقة جلسة خاطئة مثلاً، وتختلف أسباب تنميل الأطراف المستمر حسب خطورتها منها البسيط جدًا ومنها الدال على أمر غاية في الخطورة ومن هذه الأسباب:

  • وضعية الجلوس، يرتبط الجلوس مع تقاطع الأرجل بالضغط على أعصاب الأرجل واحداث نقص في التروية الدموية مما يسبب حدوث التنميل في تلك المنطقة والجلوس على الركب لمدة طويلة له نفس التأثير.
  • الإدمان على شرب الكحول، حيث يعمل شرب الكحول بكميات كبيرة على إتلاف الخلايا العصبية وموتها كما يعمل على احداث نقص في فيتامين B1 وB9 وB12 لأن شرب الكحول بكميات كبيرة يُشعر بالشبع بالتالي لا يأخذ الشخص حاجته الأساسية من الفيتامينات المتواجدة في الأغذية.
  • الضغط الواقع على العظام نتيجة التهاب المفاصل حيث يؤدي التهابها وتآكلها إلى الضغط بشكل كبير على العظام وبالتالي الشعور بالتنميل.
  • اعتلالات الأعصاب الضاغطة، مثل متلازمة النفق الرسغي ومتلازمة النفق التكعيبي.
  • مرض السكري، حيث يعمل ارتفاع مستوى السكر في الدم على إتلاف الخلايا العصبية و يعتبر التنميل في الأطراف من الأعراض المرتبطة بشكل كبير في مرض السكري.
  • متلازمة غيلان باريه.
  • اضطرابات بالأقراص الغضروفية في أي مكان من الجسم.
  • مرض لايم.
  • التصلب المتعدد، يعمل هذا المرض على اتلالف الأعصاب ويمكن أن يحدث التنميل لفترة مؤقتة ويمكن أن يستمر لفترات زمنية طويلة.
  • الضغط على الأعصاب الطرفية.
  • عرق النسا.
  • الحزام الناري.
  • اضطرابات الغدة الدرقية.
  • التهاب الأوعية الدموية (الدوالي).
  • نقص فيتامين ب12.
  • بعض الأورام سواء أكانت حميدة أو خبيثة اذا نشأت في الأطراف أو في أي جزء من الجسم يمر فيه تغذية عصبية للأطراف.
  • الحمل في الأشهر الثلاثة الأخيرة يمكن أن يكون من أسباب تنميل الأطراف المستمر.
  • السكتات الدماغية، إذا ارتبط تنميل الأطراف مع تنميل في أحد الأطراف وليس بالضرورة بكافة الأطراف، وصعوبة في النطق (ثقل في اللسان)، وعدم القدرة على التركيز، وارتخاء في عضلات الوجه.
  • الأورام الدماغية، إذا ارتبط التنميل مع ألم بالرأس، وصعوبة في التنفس، وعدم القدرة على التركيز، وفي بعض الأحيان فقدان الوعي.

علاج تنميل الأطراف الستمر يتم اختيار الطريقة المناسبة في العلاج بحسب أسباب تنميل الأطراف المستمر، والتي يمكن فقط للطبيب تقييمها وتحديد الاجراء الطبي الصحيح اللازم للسيطرة على هذه المشكلة من خلال مجموعة من الفحوصات السريرية و المخبرية وفي ما يلي بعض طرق العلاج:

  • اذا كان تنميل الأطراف يؤثر على قدرة الفرد على المشي فلابد من انتعاله حذاءً طبياً خاصاً ليساعده على المشي ويمنع المزيد من الضرر ويجعل عملية الحركة أكثر سهولة.
  • العلاج الفيزيائي المتمثل بالتدريب على المشي والتكيف مع أمر التنميل إذا لم يكن بالإمكان السيطرة على أسباب تنميل الأطراف المستمر.
  • يجب على الأفراد اللذين يعانون من مشكلة التنميل بالأيدي والأرجل أخذ التدابير الوقائية اللازمة لتجنب الحروق حيث تكون الأطراف أثناء الشعور بالتنميل غير قادرة على الأحساس بالحرارة حيث يمكن للشخص أن يصاب بحرق في أحد اطرافه دون شعوره بمصدر الحرارة لذلك يجب تفقد الأطراف باستمرار والتأكد من خلوها من اي ضرر .

طرق منزلية لعلاج تنميل الأطراف المستمر اذا استمر التنميل لمدة زمنية طويلة دون تغير وكان مؤلماً ومتكرر فلا بد من مراجعة الطبيب لتحديد أسباب تنميل الأطراف المستمر حيث يكمن سر العلاج بالسيطرة على السبب وعلاجه بالطرق المناسبة، ومع ذلك هناك العديد من الطرق التي يمكن من خلالها تقليل الشعور بالتنميل والتخفيف من الألم ومنها:

  • الراحة: محاولة فرد و تمديد الجسم والأطراف خصوصاً دون ثنيها وذلك للسماح لالدم بالإنتشار بالجسم والوصول لكل أجزائه بكميات كافية ومنع حدوث نقص التروية الدموية.
  • كمادات باردة أو ساخنة: تختلف باختلاف السبب، حيث تعمل البرودة على تقليل الانتفاخ والإلتهاب إذا وجد وتعمل الحرارة على تحسين تدفق الدم من خلال تمدد الأوعية الدموية مما يتيح الفرصة لكميات أكبر من الدم بالوصول إلى الأطراف ويكون ذلك بوضع أكياس الثلج أو أكياس الماء الدافئ على الطرف المصاب بالتنميل.
  • التدليك: يعمل على تعزيز وزيادة تدفق الدم للأطراف. الماء والملح: يمكن وضع القدمين داخل وعاء يحتوي الماء والملح حيث تعمل الأملاح على تعزيز تدفق الدم والتروية للأطراف.

حالات يجب فيها مراجعة الطبيب على الرغم من أن بعض الحالات لا تحتاج زيارة الطبيب إلا أنه من الضروري استشارة الطبيب في حالات معينة لتأكد من عدم ارتباط التنميل بمشاكل صحية أخرى خطيرة أو بسيطة لكن بحاجة إلى علاج ولتحديد أسباب تنميل الأطراف المستمر، ومن الأمثلة على هذه الحالات:

  • استمرار التنميل بالأطراف لمدة زمنية طويلة وعدم استجاباتها لطرق العلاجات المنزلية مثل التعديل على طريقة الجلوس مثالاً ليس حصراً.
  • ارتباط تنميل الأطراف المستمر بأعراض أخرى يمكن أن تدل على مرض اخر.
  • ملاحظة تغيرات غير طبيعية على الشكل الخارجي للأطراف مثل التغير في الحجم أو اللون أو ارتفاع درجة حرارة الطرف دون سبب محدد.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.