مرض الكزاز

 

أسباب مرض الكزاز :
تكمن أهميّة تعقيم جروح الجلد وتنظيفها في المساعدة على الوقاية من الإصابة بمرض الكزاز، حيث تنتقل عدوى مرض الكزاز نتيجة الإصابة ببكتيريا الكلوستريديوم تيتاني التي تنتقل إلى داخل الجسم من خلال الجروح الجلديّة أو الوخزات، فتدخل أبواغ هذه البكتيريا مجرى الدم وتتكاثر لتكوّن مادّة عصبيّة سامّة، حيث تنتشر هذه المادّة السامّة في جميع أنحاء الجسم بسرعة كبيرة، وحينها تظهر المشاكل العصبيّة وباقي أعراض الإصابة بمرض الكزاز، وفي الحقيقة تبقى هذه البكتيريا نشطة وفعّالة لفترات طويلة خارج جسم الإنسان، فنجد أنّ أبواغ هذه البكتيريا تنتشر في روث الحيوانات والتربة الملوّثة.

أعراض مرض الكزاز :
يبلغ متوسّط فترة حضانة بكتيريا مرض الكزاز حوالي سبعة إلى عشرة أيام، حيث تبدأ أعراض وعلامات الإصابة بمرض الكزاز بالظهور بعد مضي بضعة أيام إلى بضعة أسابيع من انتقال مسبّب المرض للجسم من خلال الجرح المفتوح، ويمكن بيان بعض الأعراض الشائعة التي تظهر على مرضى الكزاز على النحو التالي:
-تشنّج وتيبّس عضلات الفك عضلات الرقبة.
-تيبّس عضلات البطن.
-مواجهة صعوبة في البلع.
-الشعور بتشنّج جسدي يستمرّ لعدة دقائق، يحدث هذا التشنّج غالباً نتيجة التعرّض لمحفّزات بسيطة كاللّمس، وسماع الأصوات العالية، أو التعرّض للضوء.
-الإصابة بالحمّى.
-زيادة كميّة التعرّق. ارتفاع ضغط الدم.
-تسارع نبضات القلب.
-صعوبة عمليّة التنفّس نتيجة تيبّس عضلات الرقبة والصدر.
-خروج دم مع البراز.
-الإصابة بالإسهال.
-المعاناة من الصداع.
-التهاب الحلق.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.