ما الذي يجعل البيض مفيدا لخسارة الوزن؟

-البيض منخفض السعرات الحرارية ومغذ:
تقول ناتالي ريزو، اختصاصية التغذية في مدينة نيويورك: “البيض عبارة عن بروتين عالي الجودة ويحتوي على مجموعة متنوعة من الفيتامينات والمعادن، مثل فيتامين A وفيتامين D وفيتامينات B وحمض الفوليك. والبيض غني أيضا بمادة الكولين، وهي عنصر غذائي دقيق مهم للنساء الحوامل والأطفال”.
ويحتوي كل من بياض وصفار البيض على البروتين. كما يحتوي صفار البيض على أعلى تركيز لمعظم الدهون والفيتامينات والمعادن، مثل الكالسيوم والحديد.
-البروتين الموجود في البيض يبقيك ممتلئا وقد يعزز عملية التمثيل الغذائي:
تقول ريزو: “فيما يتعلق بفقدان الوزن، يمكن أن يساعد البروتين الموجود في البيض على إبقائك ممتلئا وقد يساهم في تناول سعرات حرارية أقل في وقت لاحق من اليوم”.
جزء من التحدي عند فقدان الوزن هو إرضاء جوعك بينما لا تزال تعاني من نقص في السعرات الحرارية.
وتتمثل إحدى طرق معالجة ذلك في تناول الأطعمة الغنية بالبروتينات التي تجعلنا نشبع لفترة أطول. والبيض غني بالبروتين باحتوائه على نحو 6غ لكل بيضة كبيرة.
والبروتين أفضل في إشباع جوعنا من الكربوهيدرات أو الدهون لأنه يستغرق وقتا أطول للهضم.
وتسمى عملية تناول الطعام وهضمه وتخزينه بالتأثير الحراري. والتأثير الحراري للطعام هو الزيادة الطفيفة في التمثيل الغذائي الذي تشعر به بعد تناوله. وهناك مجموعة متنوعة من العوامل التي تساهم في زيادة التأثير الحراري، أحدها كمية البروتين.
ويعد تعزيز التمثيل الغذائي الخاص بك أحد الطرق لمساعدتك على فقدان الوزن. والتمثيل الغذائي هو قدرة الجسم على حرق السعرات الحرارية للحصول على الطاقة.
وفي حين أن التمثيل الغذائي السريع أو البطيء يخضع حقا لجيناتك، فإن تناول الأطعمة الغنية بالبروتين، مثل البيض، يسرع عملية التمثيل الغذائي قليلا ويحرق المزيد من السعرات الحرارية.
ويفيد البروتين أيضا صحة العضلات، ما يساعدك في الحفاظ على عضلات أكبر وبنائها. وزيادة كتلة العضلات لها تأثير مباشر على زيادة التمثيل الغذائي، حيث تستهلك العضلات المزيد من الطاقة وتحرق المزيد من السعرات الحرارية أثناء الراحة، لذلك كلما زادت كتلة عضلاتك، زادت كفاءة حرق جسمك للطعام الذي تتناوله.
-البيض أحد خيارات الإفطار الصحية:
يميل البعض إلى بدء يومهم بالكربوهيدرات المكررة مثل حبوب الإفطار أو الفطائر أو الكعك، والتي يمكن أن تزيد من خطر الإصابة بالسمنة وحتى داء السكري من النوع الثاني. وقد يساعد استبدال وجبة إفطار غنية بالكربوهيدرات بأخرى تحتوي على أطعمة غنية بالبروتين مثل البيض على إنقاص الوزن.
ووجدت دراسة صغيرة أجريت عام 2008 على الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن والسمنة ممن تتراوح أعمارهم بين 25 و60 عاما أن تناول البيض على الإفطار أدى إلى فقدان الوزن أكثر من الخبز في وجبة الإفطار.
وتقول ريزو: “أوصي بالتأكيد على البيض كجزء من وجبة فطور صحية. ولتحقيق التوازن في وجبة الإفطار، قم أيضا بتضمين بعض الفاكهة والخضروات والحبوب الكاملة ومنتجات الألبان”.
وبالإضافة إلى ذلك، فإن تناول وجبة فطور صحية يمكن أن يقلل من إجمالي السعرات الحرارية عن طريق منع الرغبة الشديدة في تناول الطعام في وقت لاحق من اليوم، كما تقول ريزو.
ووجدت مراجعة أجريت عام 2016 أن تناول وجبة إفطار غنية بالبروتين قد يكون مرتبطا بانخفاض الوزن ودهون الجسم وانخفاض مؤشر كتلة الجسم.
-كيف تأكل البيض لفقدان الوزن؟:
لا توجد قاعدة صارمة وسريعة بشأن عدد البيض الذي يجب أن تأكله، ولكن تناول بيضة واحدة كل يوم هو صحي تماما.
وعلى الرغم من أن خبراء التغذية لا ينصحون كثيرا بتناول البيض لمحتواه العالي من الكوليسترول، إلا أن الأبحاث تشير إلى أن تناول بيضة في اليوم لن يرفع مستويات الكوليسترول.
وبدلا من ذلك، تؤثر الدهون المشبعة، وليس الكوليسترول الغذائي، مثل الموجود في صفار البيض، على مستويات الكوليسترول.
وتشمل الطرق الصحية لتناول البيض مع طبق فريتاتا (طبق إيطالي مكون من بياض البيض وجبن الكريم والطماطم المجففة) أو فوق قطعة من التوست مع الأفوكادو.
ولقتل البكتيريا الضارة، من الأفضل طهي البيض حتى يتماسك البياض والصفار. ومن الصحي طهي البيض عن طريق السلق أو مخفوقا، وإذا كنت من محبي قلي البيض فتأكد من استخدام كميات قليلة من الزيت الصحي، مثل زيت الزيتون، بحسب ريزو.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.