فوائد شرب البابونج على الريق

 

-يُعتبر من أهمّ المضادات الطبيعيّة النشطة للتأكسد، ممّا يجعله واقياً من المشكلات الصّحية الخطيرة، وخاصة الخلايا السرطانية، التي تنتج عن نشاط الشقوق الحُرة.

-يستخدم كمهدىء طبيعيّ للأعصاب والدماغ، ممّا يجعله أساساً للتخلّص من التوتر، والانفعال، والعصبيّة، كما يلعب دوراً بارزاً في التخلّص مشاعر الحزن والتغلّب على الاكتئاب.

-يعدّ مثالياً للتخلّص من مشاكل الفم واللثة، حيث يقضي على التهابها، وعلى التقرّحات والتهيّج، ويحسّن من الرائحة المنبعثة من الفم.

-يعالج الأمراض الجلديّة الشائعة، وخاصة الإكزيما.

-يعالج مشاكل الجهاز التناسلي والمثانة، ويخلّص من البواسير، كما يستخدم كمضادّ طبيعيّ لالتهاب المهبل لدى النساء والفتيات.

-يخلّص من مشكلات الهضم المختلفة، وخاصّة المعدة، والأمعاء، حيث يزيد من ليونتها، ويخلص من الإمساك، كما يخفّف من الوزن الزائد، عن طريق التخلّص من الدهون.

-يعالج المغص لدى الرضع، ويعدّ جيداً للقضاء على نزلات البرد والإسهال لديهم.

-يحارب مشكلات الجهاز التنفسي، ويخفف من حدة السعال والزكام، ويخلّص من مشاكل الاحتقان وغيرها.

-يعالج اضطرابات النوم المختلفة، ويقيّ من الأرق.

-يُعالج حب الشباب، ويزيد من نضارة البشرة، ويخلّص من الحروق الناتجة عن الشمس، أو عن التعرّض الكبير للأشعة فوق البنفسجيّة في ساعات الذروة.

-يعالج الصداع، وخاصّة الصداع النصفي.

-يقوّي المناعة في الجسم، ويمنع الإصابة بالالتهابات، ويقي من العدوى؛ لاحتوائه على مضادّات الأكسدة الفعّالة.

-يقوّي العضلات، ويزيد من استرخائها.

-يستخدم كمدرّ طبيعيّ للبول.

-يعالج مشاكل الشعر، وخاصة القشرة، من خلال ترطيب فروة الرأس.

-يشفي الجروح خلال وقت قصير.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.