فوائد زيت الكافور

بلسم اسبر – متابعات –

-فعال للمصابين بالسُعال:
حيث يتم استخدامه موضعياً وفرك الصدر به بتركيز يقل عن 11%، كما تمّت الموافقة على استعماله من قِبل إدارة الغذاء والدواء.
-تقليل الألم :
حيث يتم فرك الجلد به بتركيز يتراوح بين 3-11% لتسكين الآلام المتعلقة بقرحة الزكام، ولسعات ولدغات الحشرات، والحروق الطفيفة، وغيرها، وتجدر الإشارة إلى أنّ إدارة الغذاء والدواء قد وافقت على استعماله المساهمة في تخفيف تهيّج أو حكة الجلد: وذلك عند استخدم الكافور على الجلد بتراكيز يبلغ 3-11%، وتمّت الموافقة على استخدامه من قِبل إدارة الغذاء والدواء.
-احتمالية تقليل حدة الأعراض المرتبطة بمرض الفُصَال العَظْمِيّ:
بمقدار النصف تقريباً، وذلك بعد فركها بكريم يحتوي على الكافور، وسلفات الجلوكوزامين، وسلفات الكوندرويتين .
-احتمالية المساهمة في تقليل حجم لدغة الحشرات:
فقد أظهرت الأبحاث أنّ استخدام الكافور مع المنثول وزيت اليُوكالِبْتُوس يمكن أن يساعد على تقليل حجم لدغات البعوض، وما تزال هناك حاجةٌ إلى مزيدٍ من الأدلة لتأكيد فعاليته.
-احتمالية المساعدة على علاج التهاب الظفر الفطري:
فقد أظهرت الأبحاث أنّ استخدام الكافور مع زيت اليُوكالِبْتُوس والمنثول في منطقة أصابع القدمين قد يساعد على علاج فطريات أظافر القدم، كما يسبب التطبيق الموضعي لمسحضرات تدليك الصدر التي تحتوي على الكافور على الظفر الناشب المصاب بالعدوى بشكل يومي في تطهيره من العدوى في بعض الأشخاص.
-إمكانية المساهمة في منع الانخفاض الحاد في ضغط الدم:
حيث تشير الأبحاث إلى أنّ تناول منتج يحتوي على الكافور والزعرور عن طريق الفم يمكن أن يساعد على منع حدوث انخفاض شديد في ضغط الدم عند الوقوف، ومع ذلك ليس من الواضح إذا كان تناول الكافور وحده يوفر ذات الفوائد.
-فوائد أخرى:
إذ يمكن استخدام زيت الكافور في علاج بعض الحالات وما تزال هناك حاجةٌ إلى مزيدٍ من الأدلة لتأكيد فعاليته مثل تساقط الشعر، وحب الشباب، والثؤلول، وآلام الأذن، ووالبواسير، وأعراض أمراض القلب، وضعف الدورة الدموية، والغازات، والقلق، والاكتئاب، والتشنجات العضلية، وانخفاض الرغبة الجنسية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.