فوائد الشاي الأخضر في محاربة الشيخوخة وعلاج القلق

_ الشاي الأخضر يمتاز باحتوائه على البوليفينول مثل الفلافونويدمضادات الأكسدة، التي تميّزه في حماية خلايا الجسم من التلف.
_ يستعان بالشاي الأخضر كنوع من السوائل التي تساعد على الاستيقاظ الجيّد، ويحول دون شعور الجسم بالنعاس.
_ أكد بعض الدراسات أنّ الشاي الأخضر يزيد من نسبة الذكاء. وكونه يحتوي على نسبة من الكافيين، فهو يحدّ من الناقل العصبي الأدينوسين، وبذلك يزيد من إطلاق الدوبامين والنورادرينالين. إنَّ تناوله باستمرار يحسّن المزاج اليقظة والذاكرة.
_ يحتوي الشاي الأخضر على مادة لـ- ثيانين التي تملك أثرا مضادا للقلق.
_ مزيج االكافيين و لـ-ثيانين الموجود في الشاي الأخضر، يمدّ الجسم بالطاقة ويزيد من نسبة انتاجيته، مقارنة مع الأشخاص الذين يشربون القهوة.
_ الشاي الأخضر يحمي خلايا الدماغ من الشيخوخة، باحتوائه على مادة الكاتشين، ويحدُّ من مخاطر الاصابة بمرض الزهايمر الأكثر شيوعًا، والباركنسون الذي يعدُّ ثاني أكثر الأمراض العصبية انتشارًا، وسببه انخفاض معدّل الدوبامين الخلايا العصبية المنتجة في الدماغ.
_ الشاي الأخضر يقتل البكتيريا ويخفف من عدوى انتقال الفيروسات، لا سيّما الانفلونزا منها.
_ يحسّن صحة الأسنان، حيث يمنع تكوّن البلاك المساهم الرئيسي في تسوس الأسنان. ويحارب رائحة الفم الكريهة.
_ الشاي الأخضر يقلّل من خطر الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني. فقد أكدت الدراسات أنه يمكن للشاي الأخضر أن يحسّن إفراز الأنسولين من البنكرياس، وبذلك خفض مستوى السكر في الدم، وذلك نسبة 18% لمستهلكي الشاي الأخضر بانتظام على فترة زمنية، وجرعة لا تقل عن كوبين في اليوم من دون إضافة السكر إليها.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.