فوائد التونة

-مصدر غني بالبروتين:
إذ تُعدُّ التونة من الأطعمة الغنيّة بالبروتينات الكاملة؛ أيّ أنّها تحتوي على جميع الأحماض الأمينية الأساسيّة التي تُساهم في بناء بروتين العضلات والحفاظ على الكتلة العضليّة، حتى في مرحلة الشيخوخة، كما قد يُساعد مزيج الأحماض الدهنية والبروتينات الموجودة في التونة على الحفاظ على قوة الجسم مع تقدّم العمر.

-مصدر غنيّ بالفيتامينات والمعادن:
حيثُ تحتوي التونة على نسبةٍ ممتازةٍ من السيلينيوم، وفيتامين ب1 أو ما يُعرف بالثيامين، وفيتامين ب2 أو ما يُعرف بالريبوفلافين، وفيتامين ب3 والذي يُعرف بالنياسين، بالإضافة إلى فيتامين ب12، وفيتامين ب6، وفيتامين د، كما تحتوي على الفسفور، والبوتاسيوم، والمغنيسيوم، والكولين، واليود،ومن الجدير بالذكر أن احتواء التونة على فيتامين ب12 والحديد والفولات يساعد على تقليل خطر الإصابة بفقر الدم؛ حيثُ إنّ نقص المُغذيات هذه يؤدي إلى أنواعٍ مختلفة من فقر الدم، والذي تشمل أعراضه ضعف العضلات، واضطراب الرؤية، والتعب الشديد، إلى جانب مجموعةٍ من المضاعفات الأكثر خطورة، مثل العقم.

-مصدر غني بأحماض أوميغا 3:
تُعدُّ التونة من المصادر الغنيّة بأحماض أوميغا 3 الدهنيّة التي يحتاجها الأطفال للحفاظ على نموّ أجسامهم وأدمغتهم وتطوّرها بشكلٍ سليم، كما أنّ تناول أحماض أوميغا 3 الموجودة في التونا يساهم في الحفاظ على صحّة القلب وتقليل خطر الإصابة ببعض الأمراض المُزمنة، مثل ارتفاع ضغط الدم،والخرَف أو التدهور العقلي، وتجدر الإشارة إلى أنّ جمعية السكري الأمريكية توصي بتناول أنواع الأسماك التي تحتوي على كميّاتٍ جيّدة من أحماض أوميغا 3، كما توصي بتناول الأسماك مرتين في الأسبوع للمساعدة على التحكّم في مرض السكري.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.