أين يكون ألم القولون ؟؟

فضاءات طبية –

ألم القولون وموقعه يُوصف ألم القولون بأنّه أي شعور بألم يعود في أصله إلى وجود مشكلة صحية في أحد أجزاء القولون، أو القولون بأكمله، ويمكن أن ترافقه أعراض أخرى مثل: الإسهال، والإمساك، وانتفاخ البطن. ولكن في معظم الحالات، قد يكون من الصعب تنسيب الألم داخل البطن إلى عضو محدد باعتباره يمكن أن يكون ناشئًا عن أي عضو في التجويف البطني، خاصةً إذا لم تكن هناك أعراض أخرى تساعد على تحديد سبب المشكلة الصحية وتشخيصها.

وبشكل عام يمكن بيان أبرز الأسباب المؤدية للشعور بألم مصدره مشكلة في القولون بحدّ ذاته، وموقع الشعور بالألم الناتج عنه ضمن القولون أو منطقة البطن بشكل عام على النحو الآتي:

مرض القولون العصبي:

والذي يُعرف بأنّه حالة مزمنة تسبب آلاماً في البطن مصحوبة بتشنجات، وعادة تكون هذه الآلام متغيرة في الحدة عبر السنين، كما يمكن أن تتحسن الأعراض مع تعلم المصابين كيفية إدارة الحالة والالتزام بحمية غذائية، واستخدام بعض الأدوية حسب إرشادات الطبيب.

وتجدر الإشارة إلى أنّ موقع الألم المصاحب للإصابة بالقولون العصبي غالباً ما يكون في الجهة اليُسرى من الجزء السفلي للبطن.

التهاب القولون التقرحي:

وهو أحد أنواع أمراض الأمعاء الالتهابية؛ ويُعدّ مرضاً مزمناً يرافق المصاب طيلة حياته نظراً لعدم وجود علاج شافٍ منه حتى الآن.

والعلامة الرئيسية لالتهاب القولون التقرحي هي انحصار الالتهاب في القولون فقط دون أن يشمل أي مناطق أخرى في القناة الهضمية كما هو الحال في مرض كرون، وتجدر الإشارة إلى أنّ التهاب القولون العصبي يسبب ظهور العديد من الأعراض والعلامات على المصاب مثل؛ الألم والإسهال الدموي.

وتجدر الإشارة إلى أنّ موقع الألم المصاحب للإصابة بالتهاب القولون التقرحي غالباً ما يكون في القولون السيني؛ الجزء الأخير من الأمعاء الغليظة والذي يؤدي إلى المستقيم كما أسلفنا.

مرض كرون:

وهو أحد أنواع أمراض الأمعاء الالتهابية أيضاً، ويمكن أن يسبب التهاباً في أجزاء مختلفة من القناة الهضمية،

ومن أعراضه:

آلام البطن، والإسهال الشديد، والتعب، وفقدان الوزن، وسوء التغذية. وعلى الرغم من عدم وجود علاج شافٍ من مرض كرون حتى الآن، إلا أنّ العلاجات يمكن أن تقلل إلى حد كبير من أعراضه وتساعد على السيطرة عليها.

وتجدر الإشارة إلى أنّ موقع الألم المصاحب للإصابة بمرض كرون غالباً ما يكون حول سرة البطن أو على الجانب الأيمن السفلي من البطن.

سرطان القولون والمستقيم:

وهو السرطان الذي يبدأ من القولون أو المستقيم؛ بحيث يحدث عندما تصبح بعض الخلايا التي تبطن القولون أو المستقيم غير طبيعية، وتنمو خارج نطاق السيطرة.

وتجدر الإشارة إلى أنّ سرطان القولون أو المستقيم نادراً ما يسبب الألم.

أعراض ألم القولون:
ومن الأعراض التي يمكن أن ترافق ألم القولون نذكر الآتي:

  • الشعور بألم أو تشنج في البطن.
  • المعاناة من الإمساك أو الإسهال.
  • الانتفاخ أو زيادة غازات البطن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.