أسباب ألم القفص الصدري

هناك أسباب عديدة قد تؤدي إلى آلام القفص الصدري ومن أهم هذه الأسباب:
  • الإصابات والجروح في منطقة الصدر والتي تحدث بسبب الحوادث كحوادث السير والحوادث الرياضية، وتؤدي هذه الحوادث إلى مجموعة من الإصابات في الصدر مثل كسور أو كدمات في الأضلاع وكذلك شقوق خفيفة في الضلوع، ويتم تشخيص هذه الإصابات عن طريق الأشعة السينية والأشعة المقطعية بعد الحادث مباشرة.
  • وجود التهاب في غضاريف القفص الصدري أو كما تسمى متلازمة تيتزا وتوجد هذه الالتهابات بصورة أكبر في نقاط الاتصال العلوية في القفص الصدري وتسبب ألما وليونة في الصدر عند لمسه وقد يكون الألم شديدا أو خفيفا، وعادة لا تحتاج هذه الحالة إلى أي تدخل طبي وتُشفى تلقائيا.
  • التهاب الأغشية المبطنة للصدر والأغشية المحيطة بالرئتين وتعرف أيضا بالتهاب الجنبة، وهذا النوع من الالتهابات أصبح أقل انتشارا وأقل شراسة منذ بدء استخدام المضادات الحيوية.
  • سرطان الرئة يؤدي أيضا إلى الشعور بألم في منطقة الصدر ويزداد هذا الألم عند التنفس بعمق أو السعال أو الضحك، وقد يؤدي سرطان الرئة أيضا إلى  السعال المصحوب بالدم وانقطاع التنفس، ويعد سرطان الرئة أكثر السرطانات قتلا حول العالم.
  • الانصمام الرئوي وهو عبارة عن انسداد أحد الأوعية الدموية المغذية للرئتين نتيجة وجود جلطة دموية، وتؤدي هذه الحالة إلى التنفس السريع مع انقطاع في التنفس والسعال وقد يكون مصحوبا بدم وعدم انتظام ضربات القلب وكذلك دوار ودوخة وتعرق، وهذه الحالة خطيرة وقد تؤدي إلى تلف الرئتين إذا لم يتم علاجها سريعا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.